سكس عربي جميل 2021

42
Share
Copy the link

رامى :: ايه دة دى خريطه مفيهاش اسمى جلالِ :: تفتكِرُ يا رامى انى واثقت فيكِ وعارِف ان اِسم النبى حُرّاسو اِحمد معاك وكنت متاكد ولوْ كان عندى امان مِن ناحيَتِكُم كنت حُكّون غيْر كدّةٍ خالِص بس عارِف انى بِتعامُلِ مع ناسِ ابوها وامها القِرش وان مفيش مجال لاى ثقه فى تعامُلتكُم احمدوالعمل يا رامى كُلّ دة ضاع على مفيش رامى :: بيضحك بِسخريِهُ لا و **** كمانُ شويِّهُ الحكومه جايه وحتقبض عليه ونشوفُ مين اللى حيضحك ورامى ضربُ جلالِ بدماغو بِالمُسدّسِ اغمى عليه ورمى شنطه جانِبهُ وهرّب وكان جلالِ مُغمى عليه وبعد عُشر دقايق الحكومه جات ولقت مخدارت جنب جل جلالِ قام مفزوع وحطّ ايدو على وشوِّ وقام شرب مياة وكان حقيقهُ مشّ كابوسُ اِنه وقع فخِّ اخيانه مِن كلِبِ اِسمِهُ رامى هوَ وصاحِبُهُ واتحكم عليه عُشر سِنّين بحيازة المُخدّراتِ وتمّ الزُّجِّ بيه بِالسِّجنِ كان كابوسُ كبيرِ بيلاحق جلالِ وفى السِّجنُ اتعرف على حنفى مِن الاقصر صعيدى بس رجوله ملقب بِكلِمِهُ الريس حنفى وكان مُقامهُ كبيرِ بِبلدتِهُ وغِنى وعندىرجاله كتير وضارّ بيْن جلالِ وحنفى صداقِهُ اِكترِ مِن الاخوة وكان الوَحيد اللى بيزور جلالِ نُعمِهُ لانها مُتربيِهُ مع جلالِ وبتحبه حُبّ عِبادةِ و ىتن والوَقت دخل فى الساعه 8 مساء وكانت نُعمُهُ جاءت البيْتُ ومعاها اِكل وشوَيَهُ اكياس جلالِ :: متاخرتيش يعنى نُعمُهُ انا نزّلت مِن عِندكِ واِشتريْتُ شويِّهُ طلبات ليك وقوّلت اُجبُلك اِكل وهدوم غيْر اللى لابسها دى جلالِ : تسلمى يا تُعمِّهُ كُلّ جميلك على راسى وحيجى يوْمِ اردهالك الطّاق مِليون وحيجى يوْمِ واغير حياتك نُعمُهُ :: انا مشّ عايزة غيْركِ اُنتُ يا جلالِ واُنتُ عارِف انى بِحبِّك واِرتمت فى حِضنهُ وكان جلالِ بيوص دِماغها وخدّها فى بوسه كبيرةً نُعمُهُ راحت نُعمُهُ بِنتِ 37 سِنّهُ مُتوَسِّطهُ الجمّال كانت صاحِبُهُ اُخنُ جلالِ وبِتعشُّقِهُ لِلجُنونِ ومِن كتر ما بتحب تتقرّبُ مِنه مارِس معاها الجِنس مرّاتِ مُتعدِّدةٍ اتجوزت مرّةً واطلقت ونُرجِعُ تانى للقصه نُعمُهُ :: جلالِ حبيبى مشّ ناوى بقّى تاخدنى فى حِضنك زى زمان جلالِ :: تعرفى يا نُعمُهُ انتى جوْهرةً وجوْهرةً كبيرةً وانتى مِن النهاردة فى عينى بس مشّ حابِب اِنكِ تمشّى فى سكتى عُشّانِ انا سكتى كُلّها شوْك ودم نُعمُهُ :: جلالِ اُنتُ ناوى ايه جلالِ :: لسه مشّ عارِفُ بس اللى عارِفو انى مشّ حسيبُ حقى مِن شويِّهُ كِلاب نُعمُهُ :: اُنتُ مشّ بِتقوُّلِ اِنكِ مامن نفسُكِ واِنكِ دافن الكام حتّهُ بتووعك وحتصرف فيهُم جلالِ :: اة طبّعا نُعمُهُ :: طاب يا جلالِ عيْشِ حيّاتِك وانسى اللى رااااااااح يا حبيبى جلالِ :: صعب يا نُعمُهُ وصعب اوى انا اتسجنت واتعذبت كتير ومشى لاقى مُبرِّرُ انى يتغدر بيا مِن كلِبِ واطى وهوَ وصاحِبةً نُعمُهُ :: اُنتُ تقصُّد سعيدُ جلالِ :: سعيدُ لا الكلب اللى عرفنى عليه سعيدُ رامى الزِّفتُ ورغم سعيدُ حذرنى مِنه ومين عارِفُ مُمكِنِ يكونُ سعيدُ معاهم ودّةً حعرفو تُعمِّهُ :: طِبّ يا يا جلالِ مُمكِنِ تُبطِلُ كلامُ خدِّ دة موبايل وخطّ جديدِ ش متسجل ودّةً طقم جديدِ تقدُّرِ تخرُّجِ بيه وكام غيار تُرُنجِ واطقم دخِّليهُ ودّةً كباب وُكُفتِهُ وسلطهُ طحينهُ ودى بيرة 15 فى الميه جلالِ حفقوم اخد حِمام واغير هدومى وكانت نُعمُهُ بترتب الشقه وتحضُّر الاكل وطلع جلالِ وولابس الترنج الجديد وكانت لابسهُ قميص نوَمِ يُجنِّنُ وفضّلت اِكل جلالِ خدِّ يا حبيبى الف هُنا على قُلّبِك وجلال صبِّ كوبيا بِرّةً جلالِ :: انا شبّعت يا نُعمُهُ الحمدلله كُلًى انتى يا حبيبتى وانا حعمل اِتِّصال وكان الريس حتفى زار جلالُ بِالسِّجنِ قبل ميخرج جلالُ واداة رقم الفون الخاص بيه طلع ورقِهُ مِن المحفظه بتاعتو واِتّصل بِالرّقمِ حنفى :: اِلوِ مين بيتكلم جلالُ :: ايوة يا رياسه واحشتنى قوى يابن العمّ حنفى :: مين سليم بيتحدث ولا مين جلالُ :: ركّز شوَى يا ولد ابوى انا جلالُ حنفى :: مين جلالُ حمدِ **** على السلامه بتتكلم مِن ويْنِ يا ولد جلالُ :: بِتكلُّمِ مِن عِند واحِدِ صاحبى يا رياسه حنفى :: ودّةً رقم صاحِبِك يا جلالُ جلالُ :: لا يا مرياسه دة رقمى حنفى :: وناوى على ايه عاد يا ولد خبرنى جلالُ :: ناوى اِطّلع الميْتُ واتصرف فيه ونعيش يا رياسه حنفى :: وزى مِقوَلتك يا ولد ابوى انا عندى وعُدًى واخوك اعتبرنى جنبك فى اى خطوَة جلالُ :: ودّةً العشم يا رياسه انا مليش غيْركِ اُنتُ وصباحى حنفى :: الا ايه اخبار صباحى واحشنى قوى الوَلدِ دة جلالُ :: قُرب يُخرِجُ هوَ كمانُ يا رياسه فى العفوّ اللى جاى حنفى :: اِسمع يا ولد فُتحِ دِماغِك واوعى تكلُّم حدِّ ولا تتحدّثُ مع اى مخلوق ولا تجيبُ سيَرةُ الميْتُ وانا حخليك كبيرِ قوًى وكُلّ اللى اُنتُ عايزو حيصل بِزيادةِ وتفوتُ كام يوْمِ كدّةٍ وابقى ادلى حدّانا البلد بس المُهِمّ فُتحِ دِماغِك وخليّك كبيرِ اوعى تامن لِوَلد ابوك ولا صاحِبِك اللى اُنتُ معاة جلالُ :: خلاص يا رياسه :: اسبوع وحُكّون عِندكِ ودّةً رقمى سِجِلّهُ حتفى :: خلّى بالُك مِن نفسُكِ يا ولد ومتتاخرش عن اخوك جلالُ :: ماشى يا حبيب اخوك

Comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *